أحدث الأخبار

خِضاب الدّم

محليات
سياج بوست I

من يوميات مدينة تحت الحصار 83

 خِضاب الدّم

في السعودية.. فتاة منقبة تلاحق الشباب داخل عمارة وتتحرش بهم جنسياً (شاهد)
((بقيــة تفــاصيل الخبــــر في الأسفل))
تطورات هامة في قضية محل الشواذ جنسياً في العاصمة صنعاء

 

 صدمة وسط العاصمة صنعاء: محل خاص للشواذ والمثليين والمالك قيادي حوثي كبير من هذه الأسرة (صورة)

(*لا تفوّت الأخبـار الأكثر قراءة)

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

جثت على ركبتيها

ملأت كفيها بالدّم وغسلت وجهها

امرأة يمنية تغسل يديها ووجهها بالدّم في صورة من أكثر صور الحرب اليمنية وجعا، المرأة التي وجدت نفسها تتشبث بما بقي لها من زوجها المقتول بيد مسؤول حوثي  في مدينة حجة اليمنية ...

إحدى صور الوجع اليمني التي التقطتها كاميرات المصورين من زمن حرب الإخوة الأعداء في مدينة حجة المدينة البعيدة عن الأضواء، المدينة التي عاث فيها الحوثي فسادا الصورة لا تدع مجالا للكلمات ولا للتفاصيل، فثمة صورة تختزل المشهد...

كل ذلك في زمن الحوثي وفي مدينة تحت سيطرة المليشيا، فهل ظل للعيب الأسود وجود في قائمة مصطلحات القبائل المؤتمرة بأمر الحوثي ؟

هل رأى رجال اليمن تلك المرأة الجاثية قهرا ورعبا ووجعا! ترى ماذا كانت تقول وأي قلب ظل معها وهي تغتسل بدماء زوجها أي قلب وهي تتمسح بما بقي منه ...

يا لهذه الحرب التي لم تبق عرفا ولم تبق عيبا أسود من أين جاء هؤلاء ؟ من أي و كهوف الخزي والعار ينحدرون ؟

عن أي قيم يصدرون أعمالهم؟ هل ماتت الضمائر أم توحش المتنفذون واستعلوا على البسطاء من الناس؟

أولئك الذين جعلوا من سطوتهم مجالا للبطش بالناس ، فلم يعد يردعهم عرف ولا دين، لم يعد يهتز لهم قلب ولا يطرف لهم رمش لقد ارخصوا الدم اليمني فصار يسكب على قارعة الشوارع، لقد الفوا القتل واعتادوه حتى نسوا بأن القتل كبيرة محرمة في كل الشرائع السماوية، إنه البطش الذي وباله وخيم، إنه الغرور وسطوة القوة التي لم تكن في بشر إلا قصمه الله واسألوا جبابرة أهلكهم الله وصاروا عبرا تُروى للتأريخ فحتام يستبد الظلمة و إلامَ يستمر مسلسل التنكيل بالبسطاء من الناس؟ الشرعية الغائبة متى تعود؟ والساسة المبجلون متى يتحدون ويتنازلون عن أطماعهم ومشارعهم الضيقة ويرون مصلحة الوطن؟ متى ترجع الدولة؟

متى تعود شرعية الشعب الذي صمت كثيرا الشعب الذي صمت عن شرعية في المنافي، وصمت عن حوثي يرتكب كل يوم جرائم، وصمت عن ساسة مشغولون بمشاريعهم الضيقة، وسكت عن برلمانيين لم يؤدوا أماناتهم، وسكت عن تجار سوق سوداء، وسكت عن نشطاء يتخيرون مواضيعم وفق أحزابهم ومكاسب المواقع التي تدفع لهم ...

لقد صمت الشعب اليمني كثيرا لكنه لن يصمت أكثر، إن نقمة الشعب تغلي وستستمر في غليانها حتى تندافع براكين غضبه وتصلي كل من خذل الشعب، سيكتسح البركان ما في طريقه لن يفرق بين حوثي وشرعية وأحزاب وسياسيين ونشطاء ومسترزقين، عندها لن يعصم الحوثي ولا الشرعية ولا المتخاذلين أي عاصم.

 

سعاد الحدابي كاتبة يمنية  

ورد الآن

1 البطل عامر الشهري: شاهد بالفيديو بطولة نادرة لشاب سعودي رمى بنفسه وسط السيل وأنقذ أحد الأطفال وصار حديث المملكة
2 شاهد أول سيارة قطرية تدخل السعودية عبر المنفذ البري .. وهكذا استقبلها السعوديون! (فيديو)

 

إقـرأ وفاة فنان سعودي كبير والحزن يلف المملكة
إقـرأ واقعة حدثت وشاهدها الجميع خلال انفجار مطار عدن ولم يعرف أحد أسبابها (شاهد)
إقـرأ بالفيديو...هذا العراف اللبناني تنبأ بتفجير مطار عدن قبل ايام قليلة!! (شاهد)

أحداث اليمن والسعودية وأخبار الفن والمشاهير وأسعار العملات تجدها عبر صفحتنا على الفيس بوك.